أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار / فيضانات السودان 2020 :أسباب فيضانات السودان ؟وعن الاسباب التي أدت الي تفاقم الوضع في السودان؟

فيضانات السودان 2020 :أسباب فيضانات السودان ؟وعن الاسباب التي أدت الي تفاقم الوضع في السودان؟

أسباب فيضانات السودان ؟وعن الاسباب التي أدت الي تفاقم الوضع في السودان؟

أسباب فيضانات السودان

تعرض السودان منذ ايام الي فيضانات ضخمة ضربت معظم مناطق البلاد، وتسببت بمقتل العديد من المواطنين

وعدم عشرات آلاف البيوت وتم تشريد اكثر من نصف مليون مواطن اخر ، وانهيار تام البنية التحتية في السودان

ونتيجة هذا الوضع الصعب الذي تعرضت له البلاد فقد أعلن مجلس الأمن والدفاع (أعلى هيئة أمنية في البلاد)

حالة الطوارئ في أنحاء البلاد كافة لمدة 3 أشهر،

بجانب اعتبار السودان منطقة كوارث طبيعية، بعدما تجاوزت رقعة الخسائر حاجز النصف مليون إنسان بحسب

تصريحات وزيرة العمل والتنمية الاجتماعية لينا الشيخ.

  • وعن الاسباب التي أدت الي تفاقم الوضع في السودان؟

  • والاتهامات التي وجهت الي سد النهضة.. والسد العالي، وهل لهما دور في فيضانات السودان؟

أسباب فيضانات السودان

نرصد لكم في السطور القادمة معظم الاراء التي وردت في هذا الموضوع

فبعد ان قام وزير الري السوداني باستبعاد للعوامل الخارجية فيما يتعلق بمسؤوليتها عن الأوضاع المتدهورة

اتجهت الأنظار إلى العوامل الداخلية التي كانت سببًا رئيسيًا في الوصول إلى هذه المرحلة الحرجة التي تعاظمت

معها الخسائر على المستويات المادية والبشرية،

  • أسباب فيضانات السودان

• ومن اهم الاسباب عدم قدرة معظم السدود الداخلية في البلاد على حجز كميات كبيرة من المياه كونها

غير مؤهلة لذلك من الناحية الإنشائية والهندسية.

• أيضا فإن البنية التحتية للمناطق والقرى السودانية التي ضربها الفيضان ليست على المستوى القادر

على التصدي لمثل هذه الفيضانات،فمعظم بناياتها بالطوب اللبن، وهو ما يجعلها هشة في مواجهة مثل تلك الحوادث

• هذا بخلاف غياب الخطط الإستراتيجية المعدة لمجابهة فيضانات الخريف

• بجانب عدم وجود الموارد المادية اللازمة لذلك.

وهناك عوامل طبيعية أخرى كانت سببا في تفاقم الأزمة

• كوجود وديان ضخمة تربك قراءات مناسيب نهر النيل بعد عبوره إثيوبيا للسودان

• إضافة إلى وجود روافد موسمية للنيل الأزرق – مثل أنهار الرهد والدندر وعطبرة – تدفع سنويًا بمياه مهولة

لمجرى نهر النيل في موسم الفيضان.

• كذلك الأمطار الغزيرة التي شهدتها البلاد خلال الآونة الأخيرة كان لها دور كبير في تعميق الأزمة،

بحسب ما أشار الأستاذ في هندسة السدود المائية محمد حافظ في تصريحاته لـTRT عربي،

حيث قال ما حدث بأن “المنطقة المدارية التي يمر فيها السودان وحتى الصين، كانت غنية جدًا بالمياه خلال الأسابيع الماضية،

 بسبب غزارة الأمطار التي سقطت بكثافة أكبر من قدرات السدود”، محملًا التغيرات المناخية المسؤولية الكبرى لما وصلت إليه الأمور.

أسباب فيضانات السودان

  • الاتهامات التي وجهت لسد النهضة والسد العالي؟

ماذا عن الاتهامات التي وجهت لسد النهضة والسد العالي؟

وعن الاتهامات التي وجهت لسد النهضة بإثيوبيا والسد العالي بمصر وتحميلهما مسؤولية تفاقم الكارثة،

 أشار الوزير السوداني أنهما ليس لهما أي علاقة بما حدث، مضيفًا في تصريحات له

“حال تشغيل سد النهضة فإنه سيحمي السودان من الفيضانات، كما أن بحيرة السد العالي

تنتهي بنحو 150 كيلومترًا جنوبي وادي حلفا وآخر امتداد للبحيرة شمال دنقلا بمسافة كبيرة،

وبالتالي ليس لها أثر في فيضان النيل في الخرطوم ولا في منطقتي مقاشي وحزيمة بالولاية الشمالية”.

أسباب فيضانات السودان

وأكد أن منسوب النيل الأزرق هذا العام هو الأكبر منذ عقود طويلة،

 حيث ارتفع إلى 17.58 متر (57 قدمًا)، فيما وصفته وزارة المياه والري بأنه وصل إلى “مستوى تاريخي منذ بدء

رصد النهر في العام 1902″وكانت القمة السابقة 17.26 متر،

 بينما أوضح وزير الري ياسر عباس أن المنسوب الحاليّ كان أعلى من فيضان 1946 القياسي الذي كان عند

محطة الخرطوم، في حدود 17.14 متر.

ويبدأ موسم الأمطار الخريفية في السودان من يونيو/حزيران ويستمر حتى أكتوبر/تشرين الأول، فيما يحاصر

الفيضان أغلب مناطق ولاية الخرطوم المطلة على 3 أنهر “النيل الأزرق والأبيض ونهر النيل الرئيسي

” أما جزيرة توتي – قرب مقرن النيلين الأزرق والأبيض -، فتعاني سنويًا من أزمات متلاحقة من أجل النجاة من الغرق.

وقد ارسلت بعض الدول مساعدات عاجلة لمعاونة السودان في ازمتها ولكن الوضع يدل على تفاقم واستمرار الأزمة اكثر

واكثر ولابد من اتباع سياسات رسمية ذات تمويل كافٍ لمواجهة تلك المخاطر التي تمر بها البلاد وربما تستمر لسنوات قادمة

شاهد أيضاً

اسعار الصرف : تعرف علي سعر الدولار اليوم الخميس 24_9_2020 بعد ارتفاعه بالأمس

استقر سعر الدولار اليوم الخميس 24_9_2020 بعد الارتفاع الطفيف الذي شهده بالأمس سعر الدولار مقابل …