الرئيسية / عالم الصحة / فيروس نبياه : تعرف على فيروس نبياه اعراضه

فيروس نبياه : تعرف على فيروس نبياه اعراضه

تعرف على فيروس نبياه اعراضه

انتشر في العالم اخبار عن فيروس جديد يسمى فيروس نيباه (Nipah virus)

وقد تفاعل الكثيرين مع اخبار فيروس نيباه في العالم اجمع فما هو فيروس نيباه الذي آثار الزعر مؤخرا؟

وفقا لما نشرته منظمة الصحة العالمية فإن فيروس نيباه هو فيروس حيواني المنشأ، ينتقل من الحيوانات إلى

البشر، ويمكن أيضا أن ينتقل عن طريق الطعام الملوث أو مباشرة بين الناس،

ويقدر معدل وفيات الإصابة به بحوالي 40% إلى 75%

  • ما هي اماكن انتشار فيروس نيباه؟

وفقا أيضا لما نشرته منظمة الصحة العالمية تم التعرف على فيروس نيباه لأول مرة عام 1999 أثناء تفشي المرض بين

مربي الخنازير في ماليزيا. ولم يتم الإبلاغ عن حالات تفش جديدة في ماليزيا منذ عام 1999.

كما تم التعرف عليه في بنغلاديش عام 2001، وحدثت فاشيات سنوية تقريبا في ذلك البلد منذ ذلك الحين. كما تم التعرف

على المرض بشكل دوري شرقي الهند.

وقد تكون مناطق أخرى معرضة لخطر الإصابة، حيث تم العثور على دليل على الفيروس بالمستودعات الطبيعية لدى خفافيش

من نوع بتروبس (Pteropus) والعديد من أنواع الخفافيش الأخرى بعدد من البلدان، بما في ذلك كمبوديا وغانا وإندونيسيا

ومدغشقر والفلبين وتايلند.

وقد نشرت صحيفة الغارديان البريطانيه تقريرا يتحدث عن عدم استعداد شركات الأدوية للوباء القادم، وتطرقت فيه لفيروس نيباه

وفيروسات أخرى، وذكرت الصين بناء على تصريح لمديرة لمؤسسة أكسيس تو ميديسين (Access to Medicine)، الأمر الذي

أطلق موجة من التفاعلات حول الفيروس من القراء عالميا وعربيا.

وردت الصين على تقارير الغارديان ونفت تماما ما ورد به كما نفت سفارة الصين في القاهرة أن يكون فيروس نيباه فيروسا

“صينيا” مثلما تروّج له عن قصد أو من دونه بعض وسائل الإعلام، وفقا لما نقل موقع روسيا اليوم ومواقع إخبارية أخرى.

وقالت السفارة في بيان بشأن هذا الموضوع إن “ربط هذا الفيروس بالصين أمر غير صحيح لأن الفيروس موجود فى جنوب آسيا وليس الصين تحديدا”، مؤكدة عدم وجود أي دليل علمي يسند هذه الادعاءات.

وعليه فقد عدلت الغارديان تقريرها بعد ان نشرت ولمحت ان فيروس نيباه تفشي في الصين مع وجود خطورة كبيرة من تفشيه واحتمالية ان يكون جائحة جديدة ترد الي العالم من الصين

ولكن في مساء الأحد 31 يناير الماضي، عدلت الغارديان في تقريرها لتحذف أي إشارة إلى الصين في تصريح جايسري كي آيير، وكتبت الغارديان “تم تعديل هذه المقالة يوم 31 يناير 2021.

ذكرت نسخة سابقة -من المقال- أن جايسري كي آيير سلطت الضوء على تفشي فيروس نيباه في الصين، مع معدل وفيات يصل إلى 75% ، باعتباره خطر الوباء الكبير القادم.

تحدثت آيير عن فيروس نيباه بشكل عام، وأن تفشي المرض في بلد كبير مثل الصين قد يكون كارثيًا، لا يوجد حاليا تفشٍ لنيباه في الصين”.

وهذا يعني أن فيروس نيباه حاليا ليس متفشيا في الصين.

حقائق من منظمة الصحة العالمية

وفيما يلي معلومات وفقا لصحيفة حقائق رئيسية (key facts) لمنظمة الصحة العالمية:

1- نيباه فيروس حيواني المنشأ ينتقل من الحيوانات إلى البشر، ويمكن أيضا أن ينتقل عن طريق الطعام الملوث أو مباشرة بين الناس.

2- تسبب عدوى فيروس نيباه بالبشر مجموعة من الأعراض السريرية، من العدوى عديمة الأعراض إلى عدوى الجهاز التنفسي الحادة والتهاب الدماغ القاتل.

3- يقدر معدل إماتة الحالات بحوالي 40% إلى 75%. ويمكن أن يختلف هذا المعدل حسب الفاشية اعتمادا على القدرات المحلية للمراقبة الوبائية والإدارة السريرية.

4- خفافيش الفاكهة من فصيلة “تيروباديدي (Pteropodidae) هي المضيف الطبيعي لفيروس نيباه.

5- لا يوجد علاج أو لقاح متاح للبشر أو الحيوانات لفيروس نيباه.

6- العلاج الأساسي للبشر هو الرعاية الداعمة

وهناك بعض العلامات والأعراض التي تظهر عند الإصابة بفيروس نيباه

يستطيع فيروس “نيباه” أن يحدث مشكلات تنفسية شديدة لدى المصاب، إضافة إلى التهاب وانتفاخ في الدماغ

وتشمل الأعراض الإصابة بألم في العضلات إلى جانب الشعور بالدوار، وربما يدخل المريض في غيبوبة خلال مدة بين 24 و48 ساعة.

ويرجح العلماء أن تكون فترة حضانة الفيروس بين 4 و14 يوما، لكن بعض التقارير رصدت فترة حضانة أطول في بعض الحالات وصلت إلى 45 يوما

شاهد أيضاً

استخدام فيتامين د في الوقاية من فيروس كورونا

الوقاية من فيروس كورونا : استخدام فيتامين د في الوقاية من فيروس كورونا

استخدام فيتامين د في الوقاية من فيروس كورونا فيتامين د ، حماية لا ينبغي إهمالها …