الرئيسية / عالم الفن / ضحايا جنون الشهرة والمشاهير

ضحايا جنون الشهرة والمشاهير

 من ضحايا جنون الشهرة والمشاهير

ضحايا جنون الشهرة والمشاهير

في عام1949 اقدم شاب اسمه صلاح الدين بتقديم نفسه لنجمته المفضلة الممثلة

كاميليا على انه رجل ثرى ومدعيا انه محب للسينما وللتمثيل ويريد تمويل وانتاج فيلم

لكن بشرط الاشتراك فى التمثيل فيه وأن تكون بطلته هى كاميليا،  التى ما إن

عرض عليها البطولة السينمائية ، والأجر الخيالي وافقت بلا تردد ، وبالفعل بدأ العمل في

الفيلم تحت عنوان «ولدي»، وشاركهم فى العمل أحمد علام، ومحمود المليجي واسماعيل

يس و نجمة ابراهيم وغيرهم…

وبعد الانتهاء من التصوير وقبل عرضه على الجمهور، وقع صلاح الدين في قبضة العدالة،

واتضح من التحقيقات أنه موظف بسيط يعمل في إحدى الشركات واختلس مبلغًا كبيرًا من

المال لتحقيق حلمه وهو أن يكون بطلاً لفيلم سينمائي أمام معشوقته كاميليا.

الشركة طرحت الفيلم للعرض حتى يتم تعويض المال المختلس.. ولكنه لم يحقق

النجاح المنتظر… أما بطل الفيلم صلاح الدين و الذي تصدرت صورته الأفيش وصفحات

الجرائد فقد كان الوحيد الذي لم يشاهد عرض الفيلم … حيث كان في السجن يقضى فترة العقوبه عن جريمة الإختلاس !!! .

شاهد أيضاً

وفاة الفنان سيمر صبري

وفاة الفنان سمير صبري : الفنان المصري سمير صبري في فندق في القاهرة

وفاة الفنان المصري سمير صبري اعلن اليوم خبر وفاة الفنان المصري سمير صبري عن عمر …

اترك تعليقاً