أخبار عاجلة
الرئيسية / عالم الثقاقة والادب / الحياة بدون انترنت هل ممكن ان يتسبب فيروس كورونا في زوال الانترنت

الحياة بدون انترنت هل ممكن ان يتسبب فيروس كورونا في زوال الانترنت

كورونا والعودة إلى الماضى

 الحياة بدون انترنت

مع تقدم التكنولوجيا ووسائل الإعلام وأصبحت الشبكة العنكبوتية “معبودة الجماهير” ، حيث لا أحد

يستطيع العيش بدون انترنت حتى وان لم يستخدمه لفترة ، لكن إحساسه بوجود الخدمة وأن بإمكانه

استخدامها فى اى وقت ، هو الامان بحد ذاته، فأصبح الهاتف اقرب منا من الدم ، و سمحنا له باستباحة

كل خصوصياتنا ، وأمنّاه على جميع أسرارنا..

ومع دخول أزمة “كورونا” وإجراءات العزل والحظر المنزلى ، كان اللجوء للهاتف اولا والالتصاق به أكثر ،

ومعه وسائل اخرى كالالعاب والكمبيوتر وكلها تعتمد أساسا على شبكة الإنترنت .

لكن مع كثرة الضغط والتحميل أصبحت الشبكة الدولية فى خطر ، وترددت اشاعات بقرب انهيارها وربما

انقطاعها تماما ، وبات المغردون يتخيلون الحياة دون انترنت ، وكيف أصابهم الهلع أكثر من خوفهم من

الفيروس ،، لانهم ببساطة لم يوجدوا البديل ، لان الانترنت أصبح ركنا أساسيا ولم يفكر أحد بتوفير البدائل

أو حتى أخذ قسطا من الراحة من عناء هذا الضجيج .

فهل يا ترى يمكن أن يعود العالم لسابق عهده قبل عقود دون انترنت وتعود الحياة إلى البدائية مرة أخرى ؟! ربما !!!

Summary
الاسم
معتز ابو عمر
الصفة
محرر
Company
كلمتنا

شاهد أيضاً

عيد الاب 2020 :عادات الاحتفال بعيد الأب في كل ارجاء العالم

تحتفل بعض البلدان وخاصة دول الغرب بعيد الاب، نظرا لان الاب لايقل دوره اهمية عن …