الرئيسية / عالم الثقاقة والادب / أزمة حمو بيكا وعمرو البدالي : تفاصيل سرقة حمو بيكا للكاتب عمرو البدالي

أزمة حمو بيكا وعمرو البدالي : تفاصيل سرقة حمو بيكا للكاتب عمرو البدالي

حمو بيكا يسرق الكاتب عمرو البدالي

في زمن انتشر فيه كل ماهو ركيك وغير محترم وفي وقت صار أشباه الرجال من يتصدرون المشهد ويسمونهم نجوماً وفنانين بعد ما كانت

قمم الفن الراقي تقود سفينة الثقافة والفنون ليس في مصر فقط ولكن أيضا في الوطن العربي كله بل وخرج البعض الى العالميه مثل

عمر الشريف ونجيب محفوظ وعمر خيرت وام كلثوم وغيرهم

نجد مايسمى الان بمطربي المهرجانات والاسفاف اللفظي والنشاذ اللحني والتجعير الصوتي بل وينتشرون وتزداد شهرتهم بشكل مستفز

لكل غيور على الثقافة والفنون والمعاني المجتمعيه والقيم الاصليه ومن بين هؤلاء خرج علينا وتصدر المشهد ذلك المسمي ب حمو بيكا

والذي لا يكاد يمر يوماً إلا ويثير زوابع ضد المجتمع وثوابته فبعد مشكلته مع ضابط الاسكنديه المحترم نام الناس واستيقظوا فجأة على سرقة هذا ال

 

حمو بيكا لغلاف رواية عفريت العلبة للكاتب الكبير دكتور عمرو البدالي .

ومسح اسم الدكتور من الغلاف ووضعه على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك معلناً عن حفل اسفاف جديد له واستغل غلاف

رواية عفريت العلبة في هذه الدعاية غير عابئ بحقوق الملكية الفكرية للدكتور عمرو البدالي ولا دار غراب للنشر المالكه لحقوق الطباعة والنشر

ورغم هجوم المتابعين له في التعليقات واثباتهم لأحقية الدكتور عمرو البدالي في غلاف روايته إلا انه لم يحذف ما فعله ولم يعتذر حتى عن

سرقته للغلاف ولا حتى احتراماً لرأي من رد عليه وكشف سرقته

 

إننا نطرح سؤالاً هاماً ومصيرياً للجميع وخاصة لمن يتولى الأمر

إلى متى الصبر على هؤلاء وإلى متى السكوت على جرائمهم في حق المجتمع وقيمه وثابته

وإلى متى السلبيه في اتخاذ القرار ضدهم بحسم

وإلى متى تستمر سرقاتهم لحقوق ملكية الغير من المبدعين والمثقفين والفنانين والكتاب بدون أي تحرك ضدهم واضح

إلى متى؟

رد الكاتب عمرو البدالي على سرقة غلاف روايته

رد محبي الكاتب عمرو البدالي على سرقة غلاف روايته

Summary
الاسم
احمد محمد علي

شاهد أيضاً

القاضية روث بادر غينسبورغ : من هي وتعرف على مسار اشهر قاضية في المحكمة الأمريكية العليا

من هي وتعرف على مسار اشهر قاضية في المحكمة الأمريكية العليا من هي القاضية روث …